You are here

نساء في صناعة الأفلام

03-10-2019 - 14:00
City: 
رام الله
Venue: 
المسرح البلدي - دار بلدية رام الله
Instructor: 
سارة بيرليس
كريستينا روزندال
آسيا بونداوي
نجوى النجّار
ديبرا زيمرمان

نساء في صناعة الأفلام
14:00 - 15:00 

هل من مسؤولية صانعات الأفلام النساء فقط تسليط الضوء على حقوق المرأة وموضوع العنف القائم على النوع الاجتماعي في أعمالهن؟كيف يمكن - وينبغي على - للفتيان والرجال الانخراط في مكافحة العنف ضد المرأة؟ هل تتيح السينما مثل هذه الفرص؟

المتحدثات: سارة بيلرز (ممثلة)، آسيا بنداوي (مخرجة)،  دبرا زيمرمان (مخرجة افلام - نساء يصنعن الافلام) ونجوى نجار (مخرجة افلام) 

تدير الحديث: ;كريستينا روزندال (مخرجة)

 

المحاضر

ديبرا زيمرمان

ديبرا زيمرمان هي المديرة التنفيذية لمؤسسة "نساء يصنعن أفلامًا" ، وهي مؤسسة اجتماعية غير ربحية في نيويورك تعمل على دعم صانعات الأفلام بمساعدة التوزيع والإنتاج لأفلامهن المستقلة منذ عام 1972. وخلال الـ35 عامًا الذي عملت فيها ديبرا، نمت تلك المؤسسة لتصبح أكبر شركة توزيع  للأفلام من قبل النساء وحول موضوع المرأة في العالم. على مدار 16 عامًا، فازت الأفلام المدعومة من المؤسسة بجوائز عديدة، و تم ترشيح بعضها لجوائز الأوسكار ، بما في ذلك CITIZENFOUR، SAVING FACE، STRONG ISLAND وFREE SOLO.

 

نجوى النجّار

حصلت الكاتبة / المخرجة نجوى نجار على درجة البكالوريوس في العلوم السياسية والاقتصاد، ونالت الماجستير في إنتاج الأفلام / الفيديو في الولايات المتحدة. عملت في كل من الأفلام الوثائقية والروائية منذ عام 2000. كان ظهورها الأول الذي نال استحسان النقاد من خلال الفيلم الروائي المر والرمان (2009). "عيون الحرامية" (2014) هو فيلمها الثاني، الذي حاز على  جائزة أفضل فيلم أجنبي لعام 2015. إنها حاليًا تنهي فيلمها الروائي الثالث: بين السماء والأرض. نجار أيضًا متحدثة في العديد من الندوات السينمائية وعضو لجنة تحكيم في العديد من المهرجانات السينمائية الدولية. وهي ايضًا ناقدة نصوص سينمائية ضمن برنامج راوي لتطوير الافلام ومختبر صندانس لكتابة السيناريو. 

 

آسيا بونداوي

آسيا بونداوي مخرجة وصحافية جزائرية–أمريكية. حصلت على درجة الماجستير في الصحافة من جامعة نيويورك، وعملت كمراسلة مع العديد من التلفزيونات منها البي بي سي والجزيرة وفايس والسي ان ان. تم عرض فيلمها القصير الأول حول صالونات الشعر الحجابي كجزء من أفلام اتش بي اوه (HBO) الوثائقية لأول مرة في مهرجان صندانس السينمائي لعام 2018.  وتعمل الآن في برنامج زمالة (New America National) وكزميلة في في مختبر الاستديو الوثائقي المفتوح التابع لمعهد ماساتشوستس للتكنولوجيا (Co-Creation Studio at the MIT Open Documentary Lab). حصل فيلمها الوثائقي الطويل الحائز على عدة جوائز، "الشعور بالمراقبة" (THE FEELING OF BEING WATCHED) على العرض العالمي الأول في مهرجان ترايبيكا السينمائي عام 2018.

 

كريستينا روزندال

 كريستينا روزندال تخرجت من مدرسة السينما المستقلة "سوبر  16" في عام 2004، ولكن انطلاقتها الحقيقية كانت في عام 2002 مع فيلم "ستار جيزير "( STARGAZER) وهو فيلم عن فرقة سوان لي. لطالما اهتمت كريستينا بالأطفال والشباب في العديد من أفلامها القصيرة وكذلك في ظهورها الأول في فيلم روائي طويل "جرأة ثلاثية"    (TRIPLE DARE). ركّز فيلمها الروائي "المثالي" (The IDEALIST) في عام 2015، على قضية ثول - وهو فصل منسي من التاريخ الدنماركي. "عنف في الحب" (VIOLENTLY IN LOVE) هو فيلمها الوثائقي الرابع.

سارة بيرليس

الممثلة سارة بيرليس من أم عربية وأب برتغالي، انطلق عملها الفني في عام 2015 بعدما قدّم لها المخرج هاورد ج. فورد دوراً في فيلمه الروائي "لا تترك بداً" (Never Let Go). ظهرت في المغرب لأول مرة  في عام 2017، في فيلم نور الدين لخماري "Burn Out". تم اختيار الفيلم في مهرجان الفيلم الدولي في دبي وفي مهرجان الفيلم في طنجة. قامت سارة في نفس العام بتصوير "صوفيا" لمريم بن مبارك، الذي عرض لأول مرة في عام 2018 في قسم Un Certain Regard في مهرجان كان السينمائي. في عام ٢٠١٨، قامت بتصوير 2018 الموسم الثاني من سلسلة "الفريق"، وانضمت إلى فريق Los Nuestros 2 على قناة تلسينو (Telecinco). شاركت في نفس العام في سلسلة معهد موفيستار +.